قطر تدعو وكالة الطاقة الذرية لمساعدة أعضائها في الاستفادة من الطاقة النووية سلميا

قطر تدعو وكالة الطاقة الذرية لمساعدة أعضائها في الاستفادة من الطاقة النووية سلميا

فيينا – المكتب الإعلامي - 08 مارس

دعت دولة قطر الوكالة الدولية للطاقة الذرية إلى تكثيف جهودها لمساعدة الدول الأعضاء في بناء مفاعلات البحوث لتطوير قدراتها ومساهماتها والاستفادة من الاستخدامات السلمية للطاقة النووية وتسريع أهداف خطة التنمية المستدامة.

جاء ذلك في بيان دولة قطر الذي ألقاه سعادة السفير الشيخ علي بن جاسم آل ثاني المندوب الدائم لدولة قطر لدى الأمم المتحدة والمنظمات الدولية في فيينا، أمام دورة مجلس محافظي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الحالية، بشأن استعراض التكنولوجيا النووية لعام 2018.

وأكدت دولة قطر على أهمية زيادة مساهمات الدول النامية في دورات وبحوث مختبرات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في /سايبرسدورف/ بفيينا لتمكين هذه الدول من بناء قدراتها ومواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية.

وطالبت قطر الدول الأعضاء في الوكالة الدولية للطاقة الذرية بتقديم الدعم لتحديث مختبرات /سايبرسدورف/، نظرا لأهمية هذه المختبرات من ناحية الدورات والبحوث التي تقوم بها في مساعدة البلدان النامية على بناء قدراتها ومواجهة التحديات الاجتماعية والاقتصادية.

وقد استعرض سعادة السفير الشيخ علي بن جاسم آل ثاني خطط دولة قطر الوطنية واعتمادها خيار الطاقة النووية كجزء من مزيج الطاقة في المستقبل، وكمحرك أساسي للتنمية المستدامة.. مؤكدا أن دولة قطر تعمل بثبات على توفير البنى الأساسية الضرورية وتطوير الكفاءات العلمية الوطنية لتحقيق هذه الأهداف، وتطوير الإطار القانوني والهيكل التنظيمي الذي يسمح ببناء قاعدة علمية تقنية في مجال توليد الطاقة، وفي التطبيقات الطبية والصناعية والزراعية والبيئية وغيرها.